الإثنين , نوفمبر 20 2017
أخبار هامة
أنت هنا: الرئيسية / الأخبار / أخبار الجامعة / 36 برنامجاً يستفيد منها 2500 متدرب بعمادة خدمة المجتمع ببريدة
36 برنامجاً يستفيد منها 2500 متدرب بعمادة خدمة المجتمع ببريدة

36 برنامجاً يستفيد منها 2500 متدرب بعمادة خدمة المجتمع ببريدة

22

المركز الإعلامي:

نجحت عمادة خدمة المجتمع بجامعة القصيم خلال العام الجامعي 34–1435هـ بتقديم أكثر من “36″ برنامجاً تدريبياً ما بين دورات تدريبية قصيرة وطويلة حيث بلغ إجمالي المستفيدين ”2457″ متدرباً ومتدربة وتنوعت البرامج والدورات مابين ثقافية وعلمية وأسرية واجتماعية وصحية وتقنية وإعلامية وإدارية قدمت خلال الفصلين الأول والثاني إلى جانب الفصل الصيفي.

ونفذت العمادة دورة طويلة لمديري المدارس بالتعاون مع كلية التربية لمدة فصلين كاملين استفاد منها  59 متدرباً كما قدمت أيضا دورة لمنسوبي أمن المنشئات لمدة 6 شهور استفاد منها 23 متدرباً.

في الوقت الذي طرحت العمادة عدد من الدورات والبرامج القصيرة المتنوعة على مدار العام, إذ تم تقديم برنامج “ليالي الأسرة التدريبية الأولى” لـ 309 مستفيداً ومستفيدة تخلله  أربع دورات في فن الإدارة الأسرية  وتربية بلا عنف والتي تعطي أفكار عملية نحو تربية متميزة و رباعية الحماية وكيفية حماية الأبناء من التحرش  وأخرى بعنوان أسرتي و التقنية والتي تقدم أفكار عملية لتوظيف التقنية أسريا.

فيما طرحت العمادة برنامج ” الأمسيات التدريبية الربيعية” لـ 130 مستفيداً ومستفيدة حيث قدم خلاله دورتين بعنوان “ثقتي في ذاتي غيرت حياتي” والأخرى” تسعة أعشار” استثمارك من الفكرة إلى المشروع.

كما أطلقت العمادة دورات لمنسوبي  مكافحة المخدرات  في فن الإلقاء وفن التعامل مع الجمهور استفاد منها 40 متدرباً,

كذلك قدمت العمادة 8 دورات تدريبية متنوعة خلال الملتقى الشبابي ببريدة “بالتعاون مع مكتب جاليات شرق بريدة” وهي دورة بعنوان بادر وتحمل المسؤولية والطموح والثقة بالنفس وذاتك علامة تجارية وإدارة الوقت وخطوت في صناعة الوعي وكيف تبدأ مشروعك التجاري وكيف تخدم الوطن حيث  استفاد منها 303 متدرباً,

وتواصلت البرامج والدورات التدريبية في الفصل الدراسي الثاني حيث استهلت العمادة برامجها التدريبية ببرنامج ” التميز القيادي في خدمة المجتمع” استفاد منها 74 متدرباً ومتدربة ,كما طرحت برنامج “ليالي الأسرة التدريبية” الثاني اشتمل على أربع دورات في الذكاء الاجتماعي ودورة كن أنت التغيير وكذلك مهارات التعامل مع المراهقين إلى جانب تقديم دورة في أسرار حل الخلافات الأسرية حيث بلغ عدد المستفيدين منها 545 مابين متدرب ومتدربة.

كما نفذت العمادة برنامج “ليالي الفتاة التدريبية” لـ 150فتاة قدم خلال ثلاث دورات مختلفة وهي أخطاء التعامل مع الرجل والأخرى بعنوان “في أحسن تقويم” وكذلك فن التواصل مع الذات .

العمادة قدمت أيضا دورة بعنوان “صحتك في المشي ” لـ 58 متدرباً ومتدربة ودورة في ملتقى أسبوع الأصم العربي  ”الإعاقة السمعية” استفاد منها 30 متدربة,

فيما نفذت العمادة برنامج ليالي المؤسسات المجتمعية والخيرية قدم من خلاله دورتين في توظيف التقنيات الحديثة في الإدارة والإعلام والأخرى عن تخطيط وتصميم البرامج النوعية إذ استفاد منها  195 متدرباً ومتدربة.

وكذلك برنامج “ليالي المستشار” لـ 63 مستفيداً ومستفيدة  وهو عبارة عن دورتين عن كيف “تكون مستشاراً أسرياً” وكذلك خطوات تقديم الاستشارة الأسرية.

كما منحت العمادة دورتين لمنسوبي الدفاع المدني في مهارات الاتصال والتواصل قدمت على جزءين  لـ 52 مستفيداً.

واختتمت العمادة أنشطتها في الفصل الصيفي حيث قدمت 3 دورات خلال مهرجان بريدة للتسويق و الترفيه بعنوان “كيف تسافر بأقل الأسعار” وكذلك قدمت دورة في “أساسيات التصوير الفوتوغرافي” ودورة في الذكاء المالي لـ 229 مستفيداً ومستفيدة .

من جهته أكد عميد خدمة المجتمع الأستاذ الدكتور أحمد التركي أنه انطلاقا من رؤية عمادة خدمة المجتمع بجامعة القصيم ورسالتها نحو خدمة المجتمع بكافة شرائحه فقد حرصت على تقديم برامج تنموية وتدريبية متنوعة وفق تصنيف مسبق لشرائح المجتمع المحلي وذلك بهدف الوفاء باحتياجات المجتمع ومشاركته أنشطته المختلفة, مشيراً إلى أنه  تم تصنيف الدورات إلى ثلاث أنماط الأول عبارة عن دورات قصيرة ومدتها من يوم وحتى عشرة أيام والثاني دورات متوسطة ومدتها من أسبوعين إلى أربعة أسابيع أما النمط الثالث عبارة  عن دورات طويلة مدتها من شهر حتى ستة أشهر.

وأكد الدكتور التركي أن الدورات تحظى بإقبال متزايد من كافة الفئات العمرية للجنسين الرجال والنساء وأضاف هناك دورات حرصنا على تكرارها بعد الإقبال الكبير عليها والطلب من قبل المستفيدين مثل برنامج  ليالي الأسرة  التدريبية والتي كررت مرتين خلال العام السابق وكذلك ليالي المؤسسات المجتمعية والخيرية، بالإضافة إلى الدورات المتنوعة والثرية التي نفذت في المناشط والمهرجانات المختلفة والتي من أبرزها المشاركة الأولى في مهرجان ربيع بريدة  بالتعاون مع أمانة منطقة القصيم وكذلك المشاركة الأولى في مهرجان بريدة للتسويق و الترفيه بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية في  منطقة القصيم.

وبين الدكتور التركي أن مقدمي هذه البرامج  بلغ عددهم 34 مدرباً في العام السابق  وهم من الكفاءات الأكاديمية والإدارية المتميزة مؤكداً أنهم يسعون خلال العام الجديد طرح برامج ودورات تدريبية تخدم جميع الفئات السنية وتكون هادفة لعموم المجتمع.

وكيل العمادة للجودة والتطوير الدكتور عبدالرحمن محمد النصيان  أشار إلى أن التدريب يركز على تزويد المتدربين بالمهارات الحياتية والمعلومات بمختلف مجالاتها والتي تعينهم على إدارة شؤونهم بأنفسهم والتعامل الإيجابي مع الآخرين كما تعودهم على الاعتماد على النفس، وتهيئهم للمستقبل بمختلف الوجهات التي قد يسلكونها إثر تعزيزهم بمهارات تفتح لهم الآفاق وتنير لهم الطرق عن طريق الدورات التدريبية والبرامج المصاحبة لها.

1166 55 44 33

التعليقات مغلقة