القصيم

“فن الرسم” مقصد تعليم القصيم لتحقيق “جودة الحياة 2020” 

 تسعى الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم إلى تطبيق برامج التحول الوطني، للوصول إلى تحقيق رؤية المملكة 2030 بالعمل على استثمار مناشطها وبرامجها الصفية واللاصفية، ومن ذلك العمل على توفير متطلبات تفعيل “برنامج جودة الحياة 2020” باستثمار طاقات ومواهب الطلاب والطالبات، في فنون الرسم، والتلوين، والتشكيل، والنحت. 
ويتحقق برنامج تحسين جودة حياة الفرد من خلال تطوير المنظومة البيئية اللازمة، لدعم واستحداث خيارات جديدة تمكن لمشاركة المواطن والمقيم في الأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية، إضافة إلى الأنشطة الأخرى الملائمة، وتمثيلاً لتوجهات وزارة التعليم، في دعم الإبداع والموهبة، لخلق مشاركات الطلاب والطالبات، لتمثيل المملكة بشكل مشرف في المنافسات الإقليمية والدولية، وهو الشيء الذي يتوفر مناخه وبيئته في مهارات وفنون الرسم والتلوين والتشكيل. 
وحرصت الإدارة العامة، ممثلة بإدارة نشاط الطالبات على استقطاب الطالبات الموهوبات في الرسم، واستهدافهن بدورات تدريبية لتنمية القدرات وصقل المواهب الفنية، وتطوير الإبداع، والتدريب على مهارات تقنية الأقلام والألوان وفق الأسس والمبادئ العلمية وتحويلها لخبرات تعليمية. وذكرت مديرة نشاط الطالبات في تعليم القصيم صفية الحربي أن النشاط الطلابي أحد ركائز التعليم الأساسية، الذي يعول عليه في اكتشاف مواهب الطلاب والطالبات، حيث جرى اكتشاف مواهب عدد من طالبات المدارس، في الرسم عن طريق رائدة النشاط ومعلمة الفنية في المدرسة، ومن ثم قُدِمت لهن عددًا من الدورات والورش التدريبية، في مركز التدريب بإدارة نشاط الطالبات وفي المدارس. 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق