أخبار الجامعة

مدير الجامعة يتفقد المبنى الجديد لكلية العلوم والآداب برياض الخبراء ويفتتح «معرض التعلم الإلكتروني»

تفقد معالي الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود مدير الجامعة، خلال زيارته مؤخرًا لكلية العلوم والآداب بمحافظة رياض الخبراء، المبنى الجديد للكلية، برفقة أعضاء هيئة المشروعات العليا في الجامعة، حيث اطمأن على سير العمل، واستمع للمعوقات التي قد تعترض المشروع، ووجه بالإجراءات المناسبة لحلها.
كما وجه معاليه بالتنسيق مع الجهات الحكومية التي يستلزم تعاونها في تشغيل المشروع، كالبلدية لتجهيز الطرق المؤدية للمشروع والمواقف الخاصة به، وذلك للتسهيل على الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومنسوبات الكلية، وفي ختام الجولة صدر توجيه معالي المدير بضرورة استغلال فترة الإجازة الصيفية للانتهاء من المشروع، على أن تبدأ الدراسة فيه بداية من الفصل الدراسي الأول للعام القادم إن شاء الله.
وافتتح مدير الجامعة، خلال الزيارة، المعرض السنوي الثالث للتعلم الإلكتروني، الذي نظمته كلية العلوم والآداب بمحافظة رياض الخبراء، بالتعاون مع عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعد، بعنوان (فن الممكن في تطبيق التعلم الإلكتروني3)، وذلك في مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز الحضاري برياض الخبراء، حيث هدف المعرض إلى تعزيز ثقافة التعلم الإلكتروني، والتعرف على أهم المستحدثات التي تسهم في جودة العملية التعليمية في جامعتنا والتأكيد على مواكبة العصر في تطبيقات التعلم الإلكتروني الحديث، بمشاركة 17 طالبة.
كما هدف المعرض لإيضاح دور التقنية في العملية التعليمية، ودور الأستاذ في ذلك، حيث لم تعد مهمته مقتصرة على تقديم المعلومات باستخدام الوسائل التقليدية، وإنما عليه تعريف الطالب بأدوات العصر التي توفر له فرصة الحصول على المعرفة من مصادرها المختلفة وتساعده في سهولة التواصل مع الآخرين، وتوسيع شريحة المتلقين ومراعاة ظروفهم في استقبال المعرفة، حيث اهتمت الجامعة بالتعليم الإلكتروني ودعمته ولها العديد من التجارب الناجحة، وقد حرصت كلية العلوم والآداب بمحافظة رياض الخبراء على أن تكون من كليات الجامعة التي تأخذ بزمام المبادرة في التعلم الإلكتروني.
وأشاد مدير الجامعة، عقب وقوفه على أركان المعرض، بما تضمنه من أفكار وأعمال متميزة تسهم في تكوين بيئة تفاعلية محفزة للتعلم والإبداع، وتنمية المهارات والخبرات بما يحقق إنتاج المعرفة، وزيادة التحصيل، وتطوير الإنتاجية في جميع الجوانب، ويضمن مخرجات عالية الجودة؛ للوصول إلى معالم التعليم المستقبلية حسب تطلعات النظام التعليمي الذي يسعى إلى الكفاءة والفاعلية، كما أعرب عن خالص شكره وتقديره لجميع منسوبي الكلية، وعلى رأسهم سعادة عميدة الكلية وجميع الطالبات المشاركات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق