الرأي

التميز والإبداع

يوسف محمد حجر
طالب من طلاب المنح الخارجية بجامعة القصيم ـ كلية الشريعة

“عادة ما تنتج الأفكار الإبداعية من خلال وجود مشكلات تمس حياة الإنسان، وتدفع حاجة الإنسان في حل هذه المشكلات إلى التفكير بطريقة غير مسبوقة لحلها، ومن أمثلة ذلك الاختراعات العلمية التي قام العلماء من خلالها بحل بعض المشكلات الإنسانية، وتسهيل نمط الحياة”.
فالحياة تعتريها مصاعب وابتلاءات ومحن، والمبدع هو من أوجد لهذه العوائق حلول ومخارج لتفادي الصدمات والعقد النفسية، والتميز هو التفرد بميزة معينة عن الأقران، والعيش بحياة سعيدة رغيدة بصناعة السعادة لنفسك، والمكافأة عند إنجاز وتحقيق هدف من الأهداف المرسومة.
ويقال: بدلا من سب الظلام، حاول إصلاح المصباح، حاول أن تصلح المصباح ليعم حولك النور والأمل، وتشرق حولك السعادة والطمأنينة والحياة السعيدة.
وأول مراحل التميز هي الصبر والاجتهاد.. الصبر على أن تترك رغبات النفس وحظوظها، والنفس عادة تميل إلى الملذات والملهيات، والاجتهاد أكبر وسيلة للتميز.. ضع لنفسك جدولا مدروسا مفصلا وسر عليه ولا تدع للبرامج الطارئة تطرأ على جدولك.. كافئ نفسك عند الإنجاز، ولا تدع للمحطمين مجالا في حياتك.
صاحب المتميزين تكن منهم.. (فكل قرين بالمقارن يقتدي).

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق