الرأي

استراحة محارب

مُنتهى سليمان العليان.
كلية العلوم ولآداب بعنيزة قسم الأحياء
.

الطريق طويل والعقبات كثيرة وبين حين وأخر ستنطفئ روحك، وتتعب وقد تفقد إيمانك بالوصول..
وبعيداً عن كل الإيجابية المُفرطة والمثالية.. ستشعر أنه لا يوجد ضوء في أخر النفق، وأن التراجع هو الحل، وأنه لا جدوى من المحاولة.. لا بأس فلست وحدك.
الفرق بينك وبين من يعود لدائرة الراحة هو الاستمرار والمناضلة، حتى وإن تعبت فلا تتوقف، حتى وإن انطفأت روحك وتلاشى أملك..
أعطِ نفسك توقف بسيط لأجل ترتيب أفكارك لتعود بقوة ففي هذه الحياة لا وقت للراحة الطويلة ولا للضعفاء المستسلمين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق