الرأي

مواهب .. تفوق الوصف يجب الاعتناء بها

عبدالله العواد
طالب كلية العلوم والاداب بعقلة الصقور


لا يخفى على قارئ المقال!
أن هناك طاقات شبابية ومواهب إبداعية في مجتمعنا
تفوق الوصف! تمتلك المقومات والمهارات كي تعطي نفسها إثباتاً بوجودها.. وأنها نعمة عظيمة من الله..
ويجب على أفراد المجتمع تمام العناية بها
وتوفير الدعم المادي والمعنوي لها.. وتطويرها ((كي نحافظ على هذه الطاقات الهائلة..))
في الغالب.. مجتمعنا يميل إلى عدم الإنصاف في حق هذه الطاقات.. بل الثروة التي سرعان ما تندثر!
مجتمعنا.. هو المدرسة.. هو البيت.. هم سكان الحي
هم الجهات المختصة برعاية الموهوبين.. هم الداعمون هم الصادقون
هم الذين يضعون ميزانا ومكيلا واضحا لهذا الكم العظيم!!
مشكلتنا.. في أننا لا نعطي من أوقاتنا وأموالنا لهؤلاء..
مشكلتنا أعظم تصل إلى مرحلة الكذب والوعود الواهية!!
وعلى سبيل المثال..!
فكم من موهوب ومبدع قال: (خذلني أحدهم.. قدمت له ما أملك لتقديمه ورفعت من سمعت عمله.. ووعدني بتقدير موهبتي ودعمها وشكر جهدي.. فخذلني)!
ياللعجب! كيف لموهبة أن تدفن؟ بعدم تقديرها..!
ولو قدِّرت لصنعت لنفسها تاريخاً مشرقاً تخدم به مجتمعها..
والأعجب! أن هذه المواهب تندثر في بداية عمرها.. لم تتهنَ بعد! ولم تُقدم كل ما لديها..
كلمة مشرف أو كلمة معلم أو كلمة أب أو أخ أو صديق أو…. إلى أخره! قد تنهي موهبة شاب لا يتجاوز عمره العشرين سنة!!
مجتمعنا.. أرجوك خفف من صدمتك.. وأيقض ضميرك واحترم ذاتك.. وقِف مع نفسك وقفة الصادق.. ولتنصف شبابك المبدعين..! فهم يمتلكون الإبداع في شتى المجالات.! أعطهم..احتضن ما يمتلكون..دعهم ينطلقوا بتشجيعك!!
وعند ذلك تتوفر لدينا طاقة دائمة وثروة مكنوزة!
نبني بها مستقبلاً حافلاً بالنجاحات والإنجازات .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق