الرأي

إلى من يهمه الأمر ..

عبدالله المقبل
كلية الهندسة


تعتقد نسبة كبيرة من الطلاب أن الحياة الجامعية مقتصرة على الحياة العلمية والبحث عن درجات عالية للحصول على الوظيفة والاستقرار بلا تقدم ويعتقد كثير ممن يقود التعليم في الجامعات أن دور الجامعات تعليمي فقط ولكن هل هذا صحيح؟ من الصعب الجواب على هذا السؤال ولكن عند النظر للهدف الرئيسي  لأي قطاع تعليمي هو تهيئة الأجيال لبناء المستقبل كل قدر استطاعته، من الممكن تقوية مخرجات التعليم بأساليب غير مباشرة تفوق الأساليب المباشرة في الواقع والتي تؤدي إلى أن يمتلك الطالب مبادئ العمل الرئيسية أو حتى ممكن تسميتها من مبادئ الحياة وهي: ١- الالتزام
٢- الإنتاجية
٣- القيادية
وهذه المبادئ مكملة لبعضها فبيئة العمل تحتاج إلى التزام فكثيراً ما يسقط المبدعون في هذه النقطة ويؤدي إلى خلل في العمل والالتزام يؤدي إلى الإنتاجية إذا رسم الهدف وكليهما الالتزام والإنتاجية يقودان بنهاية المطاف إلى القيادية، وأفضل حاضنة لخلق وتطوير هذه المبادئ هي الأندية والجمعيات والمراكز الطلابية التي يقودها الطلاب ويوثق عملهم فيها ويعطون التقدير والاحترام .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق