أعمدة

هجمة مرتدة

د. فهد بن سليمان الأحمد
عميد عمادة القبول والتسجيل


عزيزي الطالب وعزيزتي الطالبة كان هناك فلاح نشيط لديه حقل صغير يزرع فيه الذرة ، وكان مهتما به يختار له أجود أنواع بذور الذرة ويتابعه بالعناية والسقي مما جعله يحقق نجاحا حاز من خلاله على العديد من الجوائز لأفضل محصول من الذرة على مستوى بلدته ولأعوام متتالية لدرجة أثارت الصحفيين حوله.
فقرر أحدهم الذهاب إلى مزرعة الفلاح والتعرف عليه وإجراء مقابلة معه وكيف حقق هذا النجاح ؟ وبمجرد أن قابل الصحفي الفلاح سأله عن سر النجاح المتواصل ، فأجابه بأن نجاحه يرجع إلى أنه كان يشرك جيرانه ويعطيهم من بذور الذرة التي كانت تنال الجوائز والأوسمة حتى يقوموا أيضاً بزراعتها في حقولهم !!
فذهل الصحفي وسأله في دهشة : كيف تعطي لجيرانك من أفضل البذور التي تملكها وأنت تعلم جيداً أنهم ينافسونك كل عام للفوز بأفضل محصول على مستوى البلدة، فأجابه الفلاح في بساطة : وماذا في ذلك يا سيدي ؟
ألا تعلم أن الرياح تنقل لقاحات الذرة الناضحة من حقل إلى حقل ؟
وبالتالي إن قام جيراني بزراعة بذور رديئة وأقل جودة مما لدي فإن عملية التلقيح التي تحدث سوف تقلل من جودة الذرة الخاصة بحقلي باستمرار، وبالتالي إن كنت أريد زراعة ذرة جيدة ورائعة فإنه يتحتم علي أن أساعد جيراني على ذلك .
كذلك أنت عزيزي الطالب وعزيزتي الطالبة ازرع الإحسان واصنع المعروف لزملائك وساعدهم فيما يحتاجون منك ولا تكن أنانيا ؛ فإنك بذلك توجد بيئة إيجابية تساعدك على الاستمرار وتذكي روح المنافسة الشريفة بينك وبينهم ،وتسهم في قتل الأحقاد والبغضاء فيما بينكم .
وحينها تكون الهجمة مرتدة لصالحك .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق