الأخيرة

وسط أجواء تغمرها السعادة والفخر.. أمير القصيم يهدي «قلمه الخاص» لأحد خريجي الجامعة ويضاعف فرحته

في لفتة أبوية تعبر عن رغبته في نشر العلم بين الأجيال الجديدة، أهدى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، قلمه الشخصي لأحد خريجي الجامعة، خلال رعاية سموه حفل تخرج الدفعة السادسة عشرة من الجامعة، والذي أقيم بملعب الجامعة مساء الثلاثاء الموافق 19/7/1440هـ.  
وخلال تكريم سموه للخريجين، أخرج قلمه ليقدمه كهدية للطالب عبد ربه العولقي الذي كان يسير متكئًا على عكاز في لفتة أبوية حانية، أمام أنظار الحضور من قيادات الجامعة والأساتذة والخريجين.
ويروي الطالب عبد ربه العولقي خلال الاحتفال بتخرجه مع زملائه من كلية العلوم والآداب في الرس – قسم رياضات عامة، بأنه فوجئ بهدية سمو الأمير، مشيرًا إلى أن سموه قدم الإهداء له تكريما لحضوره هذا الحفل وتحامله على نفسه كي يشارك زملاءه فرحة التخرج، وكشف الطالب العولقي عن كلمات سمو الأمير له، حيث قال سموه: “أسأل الله لك التوفيق، والله يعطيك العافية، ولفت انتباهي قدومك بالعكازات والإرادة التي فيك”.
وكان الطالب قد تعرض لحادث مروري تسبب في بتر قدمه اليسرى حتى الحوض قبل 9 أعوام، وقد كافح طوال سنوات الدراسة، وكان حريصًا على تركيب طرف صناعي، ولكن للأسف مع السمنة تعرقلت الطرف الصناعية وانكسرت، وقد أجرى قبل شهر عملية تكميم لتخفيف الوزن، لافتا إلى أن دراسته الجامعية قد استغرقت 7 أعوام بسبب التنويم والمراجعات المتكررة لإجراء عملية تركيب الطرف.
وقدم الطالب العولقي جزيل الشكر لسمو أمير القصيم على هذه الهدية القيمة التي سيحتفظ بها كونها جاءت من أكبر قيادة بالمنطقة قائلاً: “الله يجزيه الخير، أدخل لقلبي السعادة وشعورا لا يوصف”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق